منتجــات المركــز

حــدد فـئـة الــمنتــج

اذهب

أجنــدة الفعـاليـات

عـرض الكـل
شباطآذار 2017نيسان
السبتالاحدالاثنينالثلاثاءالاربعاءالخميسالجمعة
25262728123
45678910
11121314151617
18192021222324
25262728293031
1234567

التصويت

ما هو رأيك بموقع المركز الجغرافي الملكي الأردني




الاخبار

الجغرافي الملكي والتصوير السعودي يوقعان مذكرة تعاون في التصوير الجوي

وقع المركز الجغرافي الملكي الأردني وشركة التصوير الجوي السعودية المحدودة مذكرة تعاون مشترك، تهدف إلى القيام بعمليات المسح الجوي لكافة مناطق المملكة وباستخدام احدث تقنيات التصوير الجوي والليداري.
وتنص المذكرة التي وقعها عن المركز الجغرافي مديره العام العميد الدكتور المهندس عوني الخصاونة وعن شركة التصوير السعودية مديرها العام المهندس حسين معشي، على قيام الشركة السعودية بأعمال التصوير الجوي بمختلف أنواعه باستخدام طائرات بطيار أو بدون طيار وبتقنيات التصوير الليداري لمختلف مناطق المملكة، وبالمواصفات الفنية للصور الجوية المطلوبة من قبل المركز الجغرافي .
 وعبر د.الخصاونة عن سعادته بالتوقيع، قائلاً إن هذه الاتفاقية تعتبر استكمالاً للخطط الإستراتيجية التي يتبناها المركز الجغرافي في البحث عن كل ما هو جديد في الخدمات التي يقدمها للوطن والمواطنين، مبيناً أهمية الاتفاقية في استخدام احدث تقنيات التصوير الجوي خاصة التصوير الليداري.
وأكد أن المركز الجغرافي الجهة الوطنية الوحيدة المعنية في التصوير الجوي، وان استخدام هذه التقنيات في المسح الجوي سيحقق استفادة كبيرة للقطاعات الخدماتية خاصة أمانة عمان والبلديات ودائرة الاراضي وشركات التطوير العقاري والمخططين والباحثين وغيرهم في تنفيذ مشاريعهم من خلال الطلب على المعلومات الحديثة للصور الجوية والخرائط الطبوغرافية والبيانات المكانية الحديثة؛ حيث لا يمكن الاعتماد على البيانات والخرائط القديمة، موضحاً الدقة العالية لهذه التقنيات التي تصل إلى سنتمترات .
ونوه العميد الخصاونة بالدور الذي قام به المركز الجغرافي مؤخراً بالإشراف على إنتاج صور جوية معدلة باستخدام تقنية التصوير الليداري بالتنسيق مع شركة COWI العالمية في مشروع دراسة موقع المفاعل النووي المنوي إنشاءه في منطقة الأزرق التابع لهيئة الطاقة الذرية الأردنية.
من جهته قال مدير عام الشركة السعودية المهندس معشي إن تقنيات التصوير الجوي التي سيتم استخدامها هي الأولى في المنطقة، وسيتيح للمركز الجغرافي التعرف على التغيرات التي طرأت على كافة مدن المملكة نتيجة الطفرة العمرانية، مما سيسهل في عملية إعداد المخططات التفصيلية والشاملة وإدخالها في أنظمة البيانات المكانية الجغرافية.
واشار معشي بالنتائج الإيجابية لهذا التقنيات من ناحية دقة البيانات وتقليل زمن الانجاز وتخفيض التكاليف، مبيناً أن هذه التكنولوجيا تلعب دور هام في جمع المعلومات وتحقق قفزة نوعية في الأعمال المساحية، حيث تبين الطرق والتجمعات السكانية وخطوط الارتفاعات واستخدامات الاراضي والمناسيب والاودية والمواقع الاثرية وتجمعات المياه، والاستفادة منها في الاغراض التنموية والدراسات الدقيقة التي تتعلق بالبنية التحتية والامنية والحضرية والاقتصادية.