المركز الجغرافي الملكي الأردني

المركز الجغرافي يشارك في مؤتمر ومعرض آفاق التعليم والتدريب

شارك المركز الجغرافي الملكي الأردني في مؤتمر آفاق جديدة في التعليم والتدريب والمهني في الأردن الذي نظمه النادي الأردني للحائزين على منحة الهمبولدت الألمانية بالتعاون مع مؤسسة فريدريش ناومان من أجل الحرية، يوم الخميس الموافق 4/4/2019 تحت رعاية معالي وزير التعليم العالي والبحث العلمي والتربية والتعليم الأستاذ الدكتور وليد المعاني، في مركز هيا الثقافي.

تهدف هذه المشاركة إلى الترويج للتخصصات التي تدرسها الكلية الجامعية للعلوم المساحية والجيومكانية فضلاً عن الدورات التدريبية التي يطرحها المركز الجغرافي، بالإضافة إلى توجيه الطلاب والطالبات والأهالي في اختيار التخصصات التقنية والفنية التي تحتاجها الأسواق المحلية والعربية.

وقدمت المهندسة خولة كلوب في الجلسة النقاشية نبذة عن المهام والواجبات التي يقدمها المركز الجغرافي والتخصصات الرئيسية التي تدرسها الكلية في منح درجة الدبلوم السنتين ( الشهادة الجامعية المتوسطة ) في تخصصات المساحة ونظم المعلومات الجغرافية والاستشعار عن بعد، وشروط القبول والتسجيل، وعدد الساعات المعتمدة وكيفية التجسير في هذه التخصصات.

كما استعرضت م. كلوب الدورات التدريبية التي دأب المركز الجغرافي على عقدها سنوياً في مختلف مجالات العلوم المساحية والخرائطية والجغرافية والمعلومات الجيومكانية، وباستخدام الأساليب والوسائل الحديثة بما يتماشى مع متطلبات الأسواق المحلية والإقليمية، واستعرضت ايضاً برنامج الماجستير في نظم المعلومات الجغرافية والاستشعار عن بعد، الذي يدرسه المركز الجغرافي بالتعاون مع جامعة مؤتة ومن خلال المركز الإقليمي لتدريس علوم وتكنولوجيا الفضاء لغرب آسيا التابع للأمم المتحدة، وشهدت الجلسة نقاشاً واسعاً من الحضور طرحت العديد من التساؤلات حول البرامج العلمية والتدريبية التي تقدمها الكلية والمركز الجغرافي.

وعلى هامش هذا المؤتمر شارك المركز الجغرافي بمعرض استحوذ اهتمام عدد كبير من الطالبات والأهالي والمهتمون، وتم توزيع عليهم النشرات التعريفية عن الكلية والدورات التدريبية والإجابة على أسئلتهم واستفساراتهم، وقد نال اعجاب الزائرين بمختلف شرائحهم .

وشارك في هذه الفعالية رئيس جامعة البلقاء التطبيقية ومدير عام مؤسسة التدريب المهني ومدير عام غرفة صناعة عمان ومدير مديرية صندوق دعم البحث العلمي والابتكار وعمداء الكليات الهندسية والتقنية ومدراء تربويون واكاديميون إلى جانب طلبة الجامعات الهندسية والتقنية .