المركز الجغرافي الملكي الأردني

المركز الجغرافي يقدم محاضرة توعية بأهمية الخرائط واستخداماتها

نظمت مدرسة رابعة العدوية الأساسية الأولى وبالتعاون مع المركز الجغرافي الملكي الأردني صباح الثلاثاء 26/11/2019، محاضرة عن أهمية وصناعة الخريطة لطالبات المدرسة، حاضرت فيها الموظفة نسرين الصعوب من مديرية التخطيط / قسم الاشراف والمتابعة والتدقيق بالمركر، بحضور عدد من الطالبات والمعلمات في المدرسة .

وتأتي هذه المحاضرة للدور الكبير الذي يقوم به المركز الجغرافي في إنتاج الخرائط بكافة أنواعها ومقاييسها خاصة الخرائط التعليمية، ونشر الوعي بأهمية الخرائط وما تحتويه من معلومات جغرافية مهمة.

حيث قدمت المحاضرة صعوب شرحاً عن مفهوم الخريطة وأهدافها ومكوناتها، وكيفية مراحل إنتاج الخرائط واستخداماتها والاستفادة من المعلومات الجغرافية في مجال التعليم والتخطيط الشمولي والبنية التحتية من اجل مواكبة مستجدات التعلم العصري الحديث.

كما استعرضت العناصر المهمة للخريطة التي لابد من توفرها لاسيما مفتاح الخريطة ومحتوياتها، وما يسمى دليل المصطلحات والرموز والألوان الموجودة فضلاً عن مقياس الرسم، اتجاه الشمال، خطوط الطول ودوائر العرض، وتناولت المحاضرة عن بعض أنواع الخرائط منها: السياحية، الطبوغرافية، الجيولوجية، الطبيعية، السياسية، العسكرية، المناخية.

 وأكدت نسرين صعوب في المحاضرة ان الخريطة جزء مهم من حياة الإنسان ووسيلة تعليمية مهمة ومصدراً للحصول على المعرفة خاصة المستخدمة في تدريس مادة الجغرافيا والمواد الاجتماعية لأنها تساعد على فهم الظواهر الطبيعية والبشرية والحضارية التي تتخذ أشكالا متباينة على سطح الأرض، وتعمل على تحقيق الأهداف التعليمية التي لا تستطيع وسائل أو مصادر أخرى تحقيقها.

وشاركت الطالبات بشكل فعال بطرح الأسئلة والنقاش، مؤكدين رغبتهن بزيادة المعلومات في هذا الموضوع الهام، وفي نهاية اللقاء قدمت إدارة المدرسة شكرها للمحاضرة وللمركز الجغرافي على ما يقدمه من معلومات علمية مفيدة للطلاب المدارس بكافة مراحلهم خدمة للعملية التعليمية في المملكة.

هذا ويعد المركز الجغرافي المزود الوطني الوحيد للخرائط والأطالس التعليمية، بالإضافة إلى الصور الجوية والفضائية التي تحتاجها مختلف القطاعات الحكومية والخاصة وبأسعار مناسبة للجميع.